​​​​لمحة عامة
لا تمتلك الحكومات سوى سجلات ضعيفة بخصوص جهود التغيير الكبرى، وغالبًا ما يكون ذلك بسبب الخطأ في تنفيذ البرنامج وإدارته، وليس بسبب ضعف التمويل. فيؤدي تشتت المسؤولية والتنافس على تحقيق المصالح إلى صعوبة التغيير الجوهري. ولا يزال الإصلاح واسع النطاق هو الخيار الوحيد المتاح أمام العديد من الحكومات الواقعة تحت الضغط لتقليل النفقات وتقديم الخدمات بفاعلية أكبر​


الناشر:
 مجموعة بوسطن الاستشارية – BCG

لمتابعة القراءة