أسئلة شائعة عن مبادرة همتك

ماهي المميزات المقدمة  للمشاركين بمبادرة همتك؟

  • دورات وتدريب بمستوى عالي للمشاركين

  • فرصة العمل مع استشاريين بخبرات عالمية

  • شهادة مشاركة

هل بالإمكان التسجيل في كلا مساري مبادرة همتك؟

نعم، يمكن التسجيل في كلا المسارين وسيتم الاختيار بحسب  توافق خبرات المتقدم مع متطلبات مشاريع التطوير.

 

ماهي الاجراءات المتبعة في حال تم الحاقي في مشاريع التطوير؟

سيتم الاختيار على حسب متطلبات المشروع المتوافق مع امكانياتك سواء كنت من ذوي الاختصاص “كمستشار غير متفرغ” أو من أعضاء فرق العمل للاشتراك في مشاريع التطوير، ومن ثم سيتم ارسال خطاب لمرجعك بطلب الحاقك في برنامج تطوير وزارة الحرس الوطني مع ذكر المدة  المتوقعة لإلحاقك فيها.

الأسئلة الشائعة عن البرنامج

  • ماهي المدة المتوقعة لبداية ظهور النتائج لنا كمنسوبي الوزارة؟

يعمل البرنامج حالياً في المرحلة الأولى من مراحل الدراسة الشاملة وهي تعد احدى مراحل تحديد مهام الوزارة وتوجهات الاستراتيجية وأخذ الموافقات اللازمة عليها من أصحاب الصلاحية، وسيتبع ذلك خطة التحول الشاملة التي ستنتهي في منتصف 2020-2021. كما سيعمل البرنامج ضمن خطته على تسريع ظهور النتائج.

 

  • هل هناك تواصل مع برامج التطوير في القطاعات المختلفة للاستفادة من التجارب التي ظهرت لديهم أثناء عملهم بحكم بداية برامجهم التطويرية من فترة سابقة؟

حرص برنامج تطوير وزارة الحرس الوطني على الاستفادة من كل التجارب السابقة والقائمة حالياً في مختلف القطاعات  وذلك من خلال زيارات مع البرامج ذات العلاقة سواءاً كانت من الجانب المدني أو العسكري، وسيستمر التنسيق خلال مختلف المراحل.

 

  • هل تمت الإستعانة من خبرات وزارة الحرس الوطني للعمل في البرنامج؟

نعم، وتعد خبرات الوزارة مدنيين وعسكريين من الركائز الأساسية التي قام عليها البرنامج، سواءً من خلال أعضاء دائمين في تشكيل فريق عمل البرنامج أو من خلال اللجان الفنية أو التنفيذية أو من خلال ورش العمل التي تُعقد باستمرار في كل مشاريع البرنامج.

 

  • هل ستشمل العملية التطويرية من قِبل البرنامج الجانب المدني والعسكري على حد سواء؟

جميع وحدات وزارة الحرس الوطني متكاملة مع بعضها البعض، العسكري والمدني وكذلك الصحي، ولا يمكن أن يكون التطوير لجانب دون الآخر، ويعكس ذلك انطلاق مشروع تطوير استراتيجية وزارة الحرس الوطني بالتوازي مع مشروع تطوير الشؤون الصحية بالوزارة وعدة مشاريع مختلفة تُعنى بجوانب مختلفة عسكرية ومدنية.

 

  • هل ستشمل العملية التطويرية الجانب الأكاديمي في وزارة الحرس الوطني؟

نعم، بعد تحديد التوجه الاستراتيجي للوزارة سوف يتم البدء بالعمل على تطوير كافة قطاعات وممكّنات الوزارة بما في ذلك التعليم والتدريب.

 

  • هل برنامج التطوير يختص بالمنظمات والوحدات فقط أم سيشمل المستوى الفردي لمنسوبي الوزارة؟

الفرد هو الأساس الذي تقوم عليه عملية التطوير، وقد وضع برنامج تطوير وزارة الحرس الوطني هذا الأمر ضمن خطته الشاملة وذلك من خلال تأسيس مركز للتدريب بمقر البرنامج يسعى للتكامل مع الجهات التدريبية والتعليمية في الوزارة لتنفيذ الخطط التدريبية.

 

  • هل يعد برنامج تطوير وزارة الحرس الوطني من ضمن برامج رؤية 2030؟

لاتعد البرامج التطويرية في القطاعات العسكرية القائمة حالياً ضمن برامج الرؤية، ولكنه يعمل على تحقيق مستهدفات رؤية 2030.

 

  • هل العملية التطويرية مستمرة حتى بعد صدور استراتيجية الوزارة ؟

العملية التطويرية ستكون مستمرة ومتجددة، حيث كل مرحلة قادمة تتطلب تطوير وتحديث يلائم تلك المرحلة، وبالتالي كل ما يحققه البرنامج من أهداف وما سيتوصل إليه من نتائج سيتم متابعتها لتطويرها وتحديثها متى ما دعت الحاجة لذلك.